The Alien - Help Select
السبت, مارس 19, 2011

٣ آلاف يتظاهرون ضد «التعديلات الدستورية» فى التحرير

مدونة نجوم اف ام
كتب محمود جاويش ١٩/ ٣/ ٢٠١١

نظم نحو ٣ آلاف مواطن وناشط سياسى مظاهرة، أمس، بميدان التحرير لإعلان رفضهم التعديلات الدستورية المقرر الاستفتاء عليها اليوم ورددوا هتافات مناهضة لما وصفوه بـ«ترقيع الدستور» قائلين: «الشعب يريد إعداد دستور جديد» و«لا لا للترقيع» فيما رفع بعضهم لافتات «روح الشهيد.. دستور جديد».

قال الدكتور جمال علام الأستاذ بمعهد الدراسات الإسلامية أثناء خطبة الجمعة التى ألقاها فى الميدان: إن التعديلات الدستورية تسببت فى شق صف الشعب، وتهدد بالرجوع إلى ما كانت عليه مصر قبل الثورة، وطالب المجلس الأعلى للقوات بعدم التعجيل بتسليم السلطة قبل تحقيق مطالب شباب الثورة مهما كلفهم ذلك من جهد ووقت وتابع: بناء مصر أهم من تململ القوات المسلحة، وطالب القوى السياسية ألا تنظر لمصالحها الفردية وتساعد من وصفهم بأعوان الباطل أن يعودوا بشكل دستورى وقانونى مشيراً إلى أن بقايا الحزب الوطنى ينتهزون الفرصة للعودة مرة أخرى لمجلس الشعب.

من جانبه اعتبر جورج إسحق المنسق العام الأسبق لحركة «كفاية» التعديلات الدستورية ترقيعاً لترقيع سابق للدستور، وقال: إن التسرع فى نقل السلطة ليس فى مصلحة الدولة، لأنه لم يعط الفرصة لشباب الثورة أو الأحزاب القائمة والمؤسسة حديثاً لإفراز قيادات من بينهم لخوض انتخابات مجلس الشعب.

وأضاف «أن موقف جماعة الإخوان المسلمين بقبول التعديلات الدستورية أدى إلى شق فى صفوف المعارضة، وعليهم أن يعودوا إلى المعارضة مرة أخرى». وقال الدكتور عبدالجليل مصطفى المنسق العام للجمعية الوطنية للتغيير: إن تعديل الدستور الحالى نوع من الخداع، لأن المادة ١٨٩ تجعل الدعوة لوضع دستور جديد اختيارية لرئيس الجمهورية وليست إلزامية، فى حين جعلت مجلس الشعب ملزماً بإعداد دستور جديد ولكن بدعوة من الرئيس، وهو ما اعتبره «مصطفى» تلاعباً بالألفاظ و«لف ودوران»، لافتاً إلى أنه كان من الممكن أن يجرى الاستفتاء على لجنة إعداد دستور جديد، تنتهى من وضعه خلال شهرين كما أشار كل فقهاء الدستور. وأضاف: «الثورة نجحت فى إسقاط رأس النظام والحكومة والبرلمان، وبالتالى لابد من إسقاط الدستور».

وهاجم المتظاهرون بالميدان، جماعة الإخوان المسلمين، وقالوا إن الجماعة تطالب الشعب المصرى بالتصويت بـ«نعم» على التعديلات الدستورية لأنها تريد أن تصل إلى كرسى الحكم عن طريق هذه التعديلات، وقالوا إن ما نشر على موقع الجماعة الإلكترونى، من وصف رافضى التعديلات بأنهم يتلقون أموالاً أجنبية بتقرير «مشبوه» ولا يمس أحد من الرافضين للتعديلات الدستورية.

وفى الوقت نفسه وضع شباب ائتلاف ثورة ٢٥ يناير بالإسكندرية، صفحة جديدة على موقع «فيس بوك» تحت اسم «من أجل الحرية.. لا للتعديلات الدستورية»، طالبوا فيها المجلس الأعلى للقوات المسلحة فى حالة رفض التعديلات الدستورية، بتشكيل لجنة لإعادة صياغة دستور جديد، إضافة إلى إجراء الانتخابات الرئاسية وفقاً للدستور الجديد ليصبح لدينا أول رئيس ديمقراطى منتخب، فضلاً عن إجراء الانتخابات البرلمانية.

0 التعليقات :

إرسال تعليق

للتعليق علي الموضوع او اي استفسار اكتب التعليق وعند الانتهاء من كتابة التعليق اضغط علي كلمة كتابة التعليق

نجوم اف ام Nogoom FM 100.6
مرحبا بكم في الموقع غير الرسمي لاذاعة نجوم اف ام .. اسمع الاذاعة مباشرة بدون برامج بالاضافة للاذاعات الاخرى راديو روتانا وراديو صوتكم وراديو ميلودي وبرنامج انا والنجوم وهواك للمذيع اللامع اسامه منير كل يوم أحد وثلاثاء الساعه 12 بعد منتصف الليل وتمتع بالعديد من وسائل الترفيه الاخرى ...، ملحوظة : الموقع ليس له صلة باي شخص باذاعة نجوم اف ام Welcome to Ngoum FM Unofficial Blog, Listen live to Nogoom Fm and other Radio Stations

اصدقاء الموقع

 


تابعنا عبر الجوجل بلس :

تابعنا عبر الفيس بوك:

ليصل جديدنا إلى بريدك تفضل بالاشتراك